أخبار متنوعة

إنتر يعود في دقيقتين بهدفين في شباك ميلان بتصديق من الـ VAR.. فيديو

عاد فريق إنتر بهدفين في شباك ميلان خلال أقل من دقيقتين لتصبح النتيجة التعادل 2-2، في المباراة التي تجمع الفريقين الآن على استاد سان سيرو “جوزيبي مياتزا”، ضمن منافسات الجولة الـ 23 من الدوري الإيطالي “كالتشيو”.

ومع بداية الشوط الثاني أهدى قائد إنتر الكرواتي بروزوفيتش هدف تقليص الفارق من تسديدة صاروخية من منطقة الجزاء ليفشل دوناروما في التصدي إليها.

وعاد إنتر من جديد وسجل هدف التعادل عبر ماتياس فيتشينو من تمريرة بينية مباغتة وسط غياب من الرقابة من دفاع الروسونيري.

وجاء الهدف الأول جاء في الدقيقة 43 من كرة طولية من كاستييخو داخل منطقة الجزاء على رأس إبراهيموفيتش الذي قفز بارتقاء رائع على جودين، ثم مررها إلى الكرواتي ريبيتش الذي سددها بالقدم اليسرى داخل الشباك بعد خروج حارس المرمى.

ولم يكتف ميلان بهدفه الأول قبل نهاية النصف الأول من المباراة بل منح النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش ثاني الأهداف من رأسية وصلت إليه من كيسي بعد كرة عرضية وسجلها “السلطان” بكل سهولة في الشباك وهو خالي الرقابة الدفاعية.

وعاد إبرا مجددًا للروسونيري، خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، لمدة 6 أشهر، ومنذ عودته حقق ميلان نتائج مميزة، حيث فاز في 5 مباريات، وتعادل مرتين، ولم يتلقى أي هزيمة.

كان إنتر قد حسم ديربي الدور الأول من الموسم الحالي، بفوزه على ميلان 2-0، بالمباراة التي جمعتهما ضمن الأسبوع الرابع من الكالتشيو.

ويسعى إنتر لمواصلة تفوقه على ميلان للمباراة الثانية على التوالي خلال هذا الموسم، حيث في حال فوزه سيضمن النيراتزوري الحفاظ على حظوظه، بالتتويج بلقب الكالتشيو، لاسيما وأنه سيتقاسم صدارة الدوري الإيطالي مع يوفنتوس برصيد 54  لكل منهما.

في المقابل، يسعى ميلان للثأر من إنتر، وتحقيق الثلاث نقاط من أجل تحسين موقفه في الدوري والاقتراب من المربع الذهبي المؤهل إلى بطولة دوري أبطال أوروبا في نسخته المقبلة، إلى جانب كسر العقدة في لقاءات الديربي بالكالتشيو، لاسيما وأنه لم يحقق الفوز على النيراتزوري منذ 31 يناير من عام 2016.

ويحتل إنتر وصافة الكالتشيو برصيد 51 نقطة، متأخرًا بفارق 3 نقاط عن منافسه يوفنتوس المتصدر (54)، والذي خاض جولته ليلة أمس، وخسر 2-1 أمام هيلاس فيرونا.




المصدر الأصلي للخبر www.elbalad.news

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى