العالم

اعتقال 27 شخصا في ميانمار خلال مشاركتهم في مسيرة احتجاجا على الانقلاب العسكري




أ ش أ


نشر في:
الثلاثاء 9 فبراير 2021 – 4:42 م
| آخر تحديث:
الثلاثاء 9 فبراير 2021 – 4:42 م

أفادت تقارير إعلامية في ميانمار اليوم الثلاثاء، باعتقال ما لا يقل عن 27 شخصا من بينهم صحفي، خلال مشاركتهم في مسيرة؛ احتجاجا على الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد الأسبوع الماضي.

وذكرت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية أن قوات الشرطة أطلقت أعيرة نارية في الهواء واستخدمت خراطيم المياه والرصاص المطاطي لتفريق الحشود مع استمرار الاحتجاجات الأكبر في البلاد منذ أكثر من عقد من الزمان.

ونقلت الشبكة البريطانية عن شهود عيان قولهم إن الشرطة أطلقت أعيرة نارية في الهواء في العاصمة ناي بي داو لتفريق المحتجين الذين رفضوا فض التظاهرات، فيما أفادت تقارير إخبارية بوقوع أحداث مماثلة في مدينة “ماندالاي”.

ويتم تنظيم هذه التظاهرات الحاشدة في العديد من المدن في تحد للقوانين الجديدة التي فرضها حكام ميانمار العسكريون الحاليون والتي تحظر فعليا الاحتجاجات العامة السلمية في “ماندالاي” و”يانجون”.

وقد تم حظر التجمعات لأكثر من خمسة أشخاص وفرض حظر تجول من الساعة 8 مساء حتى الساعة 4 صباحا بالتوقيت المحلي للبلاد، إلا أن الحشود الكبيرة ما زالت تتجمع لتردد الشعارات وتعرب عن غضبها من الحكم العسكري الجديد.

يشار إلى أن الجيش في ميانمار قد أعلن الأسبوع الماضي الاستيلاء على السلطة وإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة عام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى