تقارير

التلفزيون هذا المساء.. الوزراء: “وارد يكون فيه قرارات تانية حسب تطورات الأوضاع”.. وزيرة الصحة: الأطقم الطبية تتنافس لدخول مواقع العمل.. وزير القوى العاملة: غداً قرار هام للعاملين بالقطاع الخاص بالدولة

تناولت برامج التلفزيون مساء أمس الثلاثاء العديد من القضايا والموضوعات المهمة، التي تشغل بال المواطن المصرى وشغلت الرأى العام، ونرصد أبرزها فى التقرير التالى..

 

متحدث الوزراء: “وارد يكون فيه قرارات تانية حسب تطورات الأوضاع”

 

أكد المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم رئاسة مجلس الوزراء، أن القرارات التي اتخذتها الحكومة لدعم قطاع الصناعة، والتعامل مع التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا المستجد، هدفها تجاوز الفترة الحرجة، مضيفًا :” نتعامل مع أزمة متطورة على مدار الساعة.. وبعض القرارات التي استبعدناها من أسبوعين اتخذناها مؤخرًا وفي الوقت المناسب.. ومش بناخد القرارات بعد حدوث المصيبة.. لكن كل قرارات الحكومة استباقية ووراد يكون فيه قرارات تانية حسب تطورات الأوضاع“.

وفيما يتعلق بالزحام أمام مكانيات الـ“ATM”، قال المستشار نادر سعد، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “كل يوم”، الذى يقدمه خالد أبو بكر، على شاشة “ON E”، : “سننظر فيما يمكن أن تقوم به الحكومة من أفكار لتفادى الزحام أمام ماكينات الـ ATM، ولذا سننظر فى تكثيف حملات التعقيم والتطهير لهذه الماكينات“.

 

وفيما يتعلق بقرارات الحكومة الأخيرة، قال إن أبرزها رفع الحجوزات الإدارية على كافة الممولين الذين لديهم ضريبة واجبة السداد مقابل سداد 10% من الضريبة المستحقة عليهم وإعادة تسوية ملفات هؤلاء الممولين من خلال لجان فض المنازعات.

 

وفيما يتعلق بالبورصة، قال إن الحكومة قررت تخفيض ضريبة الدمغة على غير المقيمين لتصبح 1,25 فى الألف بدلا من 1,5 فى الألف، وخفض ضريبة الدمغة على المقيمين لتصبح 0,5 في الألف بدلاً من 1,5 فى الألف، لحين تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية عليهم بداية عام 2022، كما تقرر خفض سعر ضريبة توزيعات الأرباح للشركات المقيدة بالبورصة بنسبة 50% لتصبح 5%.

 

 

وزيرة الصحة: الأطقم الطبية تتنافس لدخول مواقع العمل.. فخوره بعطائهم

 

أكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، وصول حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لـ 196، من ضمنهم 26 حالة تم شفائها وخرجت من مستشفى العزل، و6 حالات وفاة.

وقالت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “كل يوم”، الذى يقدمه خالد أبو بكر، على شاشة “ON E”، إن الوزارات بدأت عمليات العزل الصحى من مستشفى النجيلة، قبل افتتاح مستشفى أبو خليفة، ثم العجمى، وهناك خطة تدريجية، مضيفه: “لا نريد فتح كل المستشفيات مرة واحدة ونريد أن تكون الأطقم الطبية مركزة في مكان واحد ليكون التعامل معها بشكل أسهل، ونسير بخطة مسبقة“.

وفيما يتعلق بإجراءات الصحة فى الدقهلية، قالت إن هناك مبالغة إعلامية يما يتعلق بالدقهلية وهو مجرد إجراء احترازى حدث في كذا مكان، وهناك 4 محافظات شهدت إجراءات احترازية لمدة 14 يومًا.

وأثنت على أداء الأطقم الطبية، في مواجهة كورونا، قائلة :”هؤلاء الشباب الذين أخلوا مصر من فيروس سى، ولم ينتظروا مكافآت أو خلافه ولم يسألوا عن ذلك.. لقد اشتغلوا على التأمين الصحى وقوائم الانتظار.. أشكرهم كثيرًا.. الأطقم الطبية تتنافس لدخول مواقع العمل.. أشكرهم وأمتن بهم وأسرهم وروحهم المعنوية عالية ونأخذ بالنا منهم.. ونوفر لهم كافة الاحتياجات ونطمئن عليهم ونتابعهم باستمرار..  فخوره بهم وبعطائهم.. لم يجبرهم أحد على شيء.. لكن بكل روح وطنية وشهامة يعملون بكل قوة.. والحمد الله بخير“.

 

 

التموين: مصر لديها مخزون من السلع الأساسية يكفى 9 أشهر

أكد المهندس أيمن حسام الدين، مساعد وزير التموين لقطاع التجارة الداخلية، امتلاك مصر كميات من كافة السلع الغذائية تكفي لمدة 9 شهور.

 

وتابع حسام الدين خلال لقائه مع الإعلامية عزة مصطفى، ببرنامج «صالة التحرير» على قناة صدى البلد «لدينا مخزون من السكر يكفي 7.3 شهر، فضلا عن مخزون من الزيت يكفي لأكثر من 6 شهور، واللحم الحي لمدة عامين».

 

وأشار إلى أن الزحام على السلع كان في بعض السلاسل التجارية بمناطق معينة كالتجمع ومصر الجديدة، مؤكدا أن السلع متوفرة في السلاسل التجارية دون أزمات.

وفى سياق آخر أكد أيمن حسام الدين مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية، أن مصر لديها مخزون استراتيجى يكفيها لأكثر من عام، بجانب التعاقدات التى تجريها الحكومة المصرية حول السلع الاستراتيجية، متابعا: نتحدث عن وقت يعد استثنائى في العالم أجمع وفى مصر الوضع أكثر من استثنائى، حيث لا نتحدث فقط عن أزمة كورونا بل أيضا في كوارث طبيعية مما أثر على حركة النقل والتداول للسلع، وهو ما يتطلب أن يأخذ المواطن المصرى معلوماته من مصدر موثوق فيه ولا يوجد مصدر موثوق فيه سوى الدولة، والبديل عن ذلك هو السير خلف الشائعات المنتشرة على السوشيال ميديا ولن نصل إلى شيء.

وقال مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية،  أن الفترة الحالية أثبتت مصداقية الحكومة لدى المواطن، موضحا أنه حدث إقبال كثير في بعض المتاجر في بعض الأماكن وليس كل الأماكن وهذا الإقبال جاء من الطبقة فوق المتوسطة، وحدث في بعض المناطق حالة من الهلع والذعر.

وحول أسباب لجوء الطبقة فوق المتوسطة لشراء السلع والذهاب بكثافة على المتاجر، قال مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية، إن هذه الطبقة تشاهد الإعلام العالمى وأصبح لديه حالة ذعر من ما يشهده العالم الآن بسبب انتشار فيروس كورونا.

وتابع مساعد وزير التموين لشؤون التجارة الداخلية: لدينا احتياطيات تكفينا إذا تعرضنا لأسوأ الظروف، ونستطيع أن نقف على أرجلنا، فلدينا احتياطي من القمع حوالى 4 أشهر وذلك لدى وزارة التموين وبالنسبة للسوق الحر لدينا احتياطي يتجاوز الـ 9 أشهر، ولدينا احتياطي من السكر يكفى 7,3 شهرا، والزيت يكفى 5 أشهر والأرز 4,6 أشهر والمكرونة 5,2 أشهر ولدينا احتياطي من الدواجن يكفى 11 شهرا واللحوم المجمدة 6 أشهر هذا بجانب التعاقدات التي تجريها الوزارة الآن.

 

 

وزير القوى العاملة يفجر مفاجأة: قرار هام للعاملين بالقطاع الخاص بالدولة

 

قال الدكتور محمد سعفان وزير القوى العاملة، إنه سيصدر قرار غدا بعد التشاور مع قطاع الصناعات، فيما يتعلق بالعاملين بالمصانع والعاملين في الدولة بالقطاع الخاص، مشيراً إلى أن الدولة تحاول أن تأخذ قرارات سريعة في ظل أزمة فيروس كورونا، وتعطل أعمال البعض، موضحاً أن هناك آلية للتشغيل من المنازل كإجراء احترازى ضد الفيروس، وذلك لنتجنب الوصول إلى سيناريو لا نرغب في الوصول إليه، موضحاً أنه سيتم غلق أى مصنع إجبارياً فى حالة عدم احترامه للقرارات التى سيتم اتخاذها، لمدة 14 يوم وسيتم بعدها بحث تعويضهم.

وأضاف وزير القوى العاملة، خلال لقائه مع الإعلامي وائل الإبراشي، ببرنامج “التاسعة” الذي يذاع على القناة الأولى المصرية، أن الدولة لن تسمح بأن يتأذى أحد من فيروس كورونا دون أن تقف بجواره وتساعده من العاملين وأصحاب الأعمال، مؤكداً أنه سيتم التكاتف حتى تمر الأزمة القائمة، مشيراً إلى أنه سيتم إعداد كشوف بأعداد العمالة غير المنتظمة، وسيتم تخصيص 500 جنيه لهم، وسيتم إرسالها عبر مكتب البريد القريب منه، ويتحصل عليها بالبطاقة، وهم عددهم 350 ألف.

وأوضح الوزير، أنه سيتم التنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي لمساعدة العاملة غير المنتظمة من الذي لم يتم قيدهم ضمن الـ 350 ألف الذين تم حصرهم لتخصيص مبالغ مالية لإعانتهم على الحياة.

 

 


المصدر الأصلي للخبر www.youm7.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى