حوادث

الحكومة ملزمة بحضور اجتماعات اللجان النوعية بالبرلمان حال دعوتهم

تجرى الاستعدادات بمجلس النواب برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالى، لإجراء انتخابات مكاتب اللجان النوعية للمجلس، وإعلان نتائجها، وبذلك سيكون تشكيل الأجهزة البرلمانية للمجلس اقترب من الاكتمال، بعدما شهدت الجلسة الافتتاحية الثلاثاء الماضى، انتخاب مكتب المجلس المكون من الرئيس والوكيلين، وسيتبقى تشكيل اللجنة العامة للمجلس ولجنة القيم.

وتعد اللجان النوعية، هى المنبر الأساسى للمناقشات تفصيلية للمشروعات بقوانين لتخرج صياغة مكتملة ومتوازنة للعرض على المجلس، وكذلك مناقشة الأدوات الرقابية الموجهة من النواب للحكومة.

ووفقا لنص المادة 61 من اللائحة الداخلية لمجلس النواب، علي أنه لرئيس مجلس الوزراء، ونوابه، والوزراء، ونوابهم، ومن يندبونهم من معاونيهم، حضورُ جلسات اللجان دون أن يكون لهم صوت معدود عند أخذ الرأى، وعلى أعضاء الحكومة وغيرهم من شاغلى المناصب والوظائف العامة حضورُ جلسات اللجنة بعد إخطارهم بالدعوة، ويكون حضورهم وجوبياً بناء على طلب المجلس، ولهم الاستعانة بمن يرون من كبار الموظفين.

ويجب أن يُستَمع إليهم كلما طلبوا الكلام، وعليهم الرد على القضايا موضوع النقاش، ويجوز لكل لجنة أن تدعو عن طريق رئيس المجلس أعضاءَ الحكومة، ورؤساء القطاعات والإدارات المركزية، وكذلك رؤساء الهيئات العامة ووحدات القطاع العام وقطاع الأعمال العام، وغيرهم من القائمين على إدارة أية قطاعات أو أنشطة فى المجتمع، وذلك لسماع رأيهم وإيضاحاتهم فيما يكون معروضا على اللجنة من موضوعات. 

ويجوز لأعضاء الحكومة وغيرهم من شاغلى المناصب والوظائف العامة ومعاونيهم، أن يصحبوا معهم الخبراء والمختصين من وزاراتهم أو الأجهزة التى يشرفون عليها لحضور جلسات اللجان، وعليهم جميعاً أن يقدموا جميع البيانات والمستندات والإيضاحات والشروح التى تساعد اللجان على أداء اختصاصها.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى