الرئيسية - أخبار متنوعة - بعد مشاهد «إعدام عشماوى».. كيف تتم الوفاة بالشنق؟

بعد مشاهد «إعدام عشماوى».. كيف تتم الوفاة بالشنق؟

انتهت بالأمس أحداث مسلسل “الإختيار” بإذاعة مشاهد حقيقية لإعدام الإرهابي “هشام عشماوي”، وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” العديد من مقاطع الفيديوهات من تنفيذ حكم الإعدام وما بعده.

وظهر جثمان عشماوي ببدلة الإعدام الحمراء، متدليًا في بئر منصة الإعدام، ورأسه مغطى بكيس أسود، وصعد إليه أحد المسئولين عن تنفيذ عملية الإعدام لمناظرة الجثة والتأكد من مفارقته الحياة.

وبهذا يطرح البعض كيف تتم الوفاة بالشنق؟
عقوبة الإعدام تنفذ بلف رقبة المحكوم عليه بحبل طويل، يقل أو يزيد طوله حسب مواصفات الشخص الجسمانية، ثم فتح طبلية تحت قدميه بشكل مفاجئ، ليتعلق جسده في الفراغ الواقع بين منصة الإعدام حتي يخنق ويموت.

الوفاة بالاختناق أم بالشنق؟
يشير الموقع الأمريكى “طب شرعى”، في تقرير له إلى أن الوفاة في تلك الحالة لا تحدث نتيجة الاختناق، بل بسبب “الشنق” ففى الغالب يعانى الشخص من نقص الأكسجين نتيجة الضغط على الشريان السباتي الموجود على جانبي الرقبة نتيجة الانسداد الكامل وتوقف الدورة الدموية بشكل مفاجئ، واستطالة الأنسجة الرخوة الموجودة في رقبة المحكوم عليه، ما يؤدى إلى توقف القلب.

تحدث الوفاة للشخص المحكوم عليه بالإعدام شنقًا نتيجة كسر الفقرة العنقية الثانية، ما يؤدي لتمزق النخاع المستطيل، الذي يتحكم في الدورة الدموية للجسم، ويتحكم في عضلة الحجاب الحاجز، التي تعتبر إحدى العضلات الرئيسية والأساسية لعملية التنفس.

في الحالات النموذجية للشنق وحين يكون منفذ الحكم على درجة كبيرة من الخبرة يحسب مسافة السقوط وطول الحبل بدقة، ليتم كسر رقبة المتهم فور وصوله إلى نهاية مشوار الحبل، وهو ما يتسبب في فقدانه للوعى خلال ثانية واحدة، الأمر الذي يفقده الشعور أثناء خروج الروح من جسده، وفى الغالب تحدث وفاة المخ إكلينيكا بعد بضعة دقائق من عملية الشنق، أما القلب فيتوقف للأبد عن الخفقان بعد 20 دقيقة تقريبًا من التعليق، وتعلن وفاة المتهم نهائيًا بعد توقف خفقان القلب والنبض تمامًا.




المصدر الأصلي للخبر www.dostor.org