تقارير

ختام اليوم الأول من تصويت الخارج في الانتخابات التكميلية لدائرتي الجيزة وملوى.. نيوزيلندا أول من استقبلت المقترعين.. والسماح بتصويت حاملى بطاقات الرقم القومى غير السارية.. وإرسال النتيجة للجنة العامة بالقاهرة

انطلقت اليوم الجمعة عمليات التصويت للمصريين بالخارج في الانتخابات التكميلية لمجلس النواب بدائرتي الجيزة وملوى في المنيا، وذلك لاختيار من يمثلهم بالدائرتين، والتي تستمر لمدة يومين من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة التاسعة مساءً بالتوقيت المحلى لكل دولة.

إعلان

وبدأت عمليات التصويت في الخارج في السفارة المصرية في نيوزيلندا حيث تعد أول دولة تستقبل الناخبين للتصويت في الانتخابات التكميلية لدائرتي الجيزة وملوى، والتي انطلقت من التاسعة صباحا بتوقيتها والعاشرة مساء بتوقيت القاهرة واستمر فيها التصويت حتى التاسعة مساءا بتوقيتها، وبدأت السفارات والقنصليات المصرية في دول العالم في استقبال الناخبين تباعا بحسب توقيت كل دولة.

واختتم اليوم الأول من التصويت في عدد من السفارات على ان تستكمل اليوم الثاني من التصويت في التاسعة صباحا بتوقيت كل دولة.

وقال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث الرسمي باسمها، إن الهيئة الوطنية للانتخابات ارسلت عن طريق وزارة الخارجية بطاقات الاقتراع وكافة الأوراق المتعلقة بالعملية الانتخابية، على أن تقوم كل سفارة أو قنصلية بطباعة العدد الذي تحتاجه من الأوراق، على أن يقوم أبناء دائرتي الجيزة وملوى من المتواجدين أو مقيمين بالخارج التصويت بجواز سفره أو بطاقته الشخصية حتى لو كانت منتهية.

وأضاف أن الهيئة الوطنية للانتخابات شددت على الالتزام بقواعد تصويت المصريين في الخارج حيث يشترط في الناخب أن يكون اسمه مقيدًا بقاعدة بيانات الناخبين سواء بدائرة الجيزة أو دائرة ملوى وأن يكون حاملا إثبات شخصية سواء بطاقة الرقم القومي أو جواز السفر، على يكون التصويت بمقر القنصلية أو البعثة المصرية أو أي من المقرات التي يصدر بتحديدها قرار من الهيئة الوطنية للانتخابات، ولا يجوز له الإدلاء بالصوت مرتين، على أن يقوم بالتصويت فقط في الخانة المخصصة لإبداء الرأي على بطاقة الاقتراع، ولا يجوز كتابة أي تعليقات أو عبارات أخرى على البطاقة أو على ظهرها وإلا يصبح الصوت باطلاً.

ونص قرار الهيئة الوطنية للانتخابات بشأن تنظيم عملية تصويت المصريين بالخارج على أن يقوم رئيس اللجنة بالتأكد من شخصية كل ناخب ويسلمه بطاقة تصويت على ظهرها خاتم البعثة أو توقيع رئيس اللجنة حسب الأحوال وتاريخ الانتخابات، وينتحي الناخب جانبا من الجوانب المخصصة لإبداء الرأي في قاعة الانتخاب وبعد ان يثبت رأيه في البطاقة يقوم بوضعها مطوية في الصندوق الخاص ببطاقة الاقتراع ويوقع قرين اسمه في كشف الناخبين بخطه او ببصمة إبهامه كما يوقع أمين اللجنة في الخانة المخصصة له.

وإذا كان الناخب من ذوي الاحتياجات الخاصة على نحو يمنعه من ان يثبت رأيه بنفسه في البطاقة، فله أن يبديه على انفراد لرئيس اللجنة الذي يثبته في البطاقة، ويثبت رئيس اللجنة حضوره في كشف الناخبين وتستكمل الإجراءات، ويقوم رئيس اللجنة بالتأكد من الناخبة المرأة المنتقبة وله أن يكلف بذلك إحدى السيدات والعاملات باللجنة وفى حالة رفض الناخبة المنتقبة ذلك لا يسمح لها بالإدلاء بصوتها ويثبت ذلك بمحضر إجراءات اللجنة.

وفى اليوم الأول من الاقتراع يعلن رئيس اللجنة ختام هذه العملية بحضور من حضر من المندوبين أو الوكلاء، ويغلق الصناديق التي تضم أوراق الاقتراع بصورة مؤمنة، ويحرر محضرا بإجراءات الغلق يثبت به عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم، ويحفظ المحضر وبطاقات إبداء الرأي المتبقية وكافة أوراق اللجنة في مظروف او أكثر بصورة مؤمنة ويتم التحفظ على الصناديق وأوراق الاقتراع بمقر اللجنة في السفارة أو القنصلية على أن يتم غلق المقر بصورة مؤمنة ويعين عليه الحرس اللازم، ثم تبدأ اللجنة عملها اليوم الثاني بالتحقق من سلامة مقر اللجنة وصناديق الاقتراع والمظاريف التي تحوى أوراق الاقتراع ويحرر محضر بفتح اللجنة ويثبت فيه الإجراءات التي ابتعت يرفق بباقي أوراق اللجنة وبعد ختام اليوم تجرى عمليات الفرز والحصر العددي للأصوات ببيان عدد الناخبين المقيدين باللجنة وعدد الحاضرين وعدد الأصوات الباطلة والصحيحة وعدد الأصوات التي حصل عليها كل مرشح وترسل للجنة العامة المشكلة بالهيئة الوطنية للانتخابات لضم نتيجة التصويت مع نتائج التصويت في الداخل وإعلان النتيجة بشكل نهائي من قبل الهيئة .

وكانت فترة الصمت الانتخابى بدأت أمس الخميس، وذلك قبل 24 ساعة من عملية الاقتراع التى تجرى على مستوى اللجان الفرعية بالسفارات والبالغ عددها 140 مقرًا انتخابيًا فى 124 دولة.

وانتهت الهيئة الوطنية للانتخابات من كافة الترتيبات الخاصة بتصويت المصريين فى الخارج والتى من المقرر أن تجرى يومى الجمعة والسبت 7 و8 فبراير 2020، وذلك من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة التاسعة مساءً بالتوقيت المحلى لكل دولة.

وبلغ عدد المرشحين فى الانتخابات التكميلية لمجلس النواب بدائرتى الجيزة وملوى، 12 مرشحًا، منهم 4 مرشحين بدائرة الجيزة، بينما يخوض السباق بدائرة ملوى بالمنيا 8 مرشحين.

وجاء بالقائمة النهائية بدائرة الجيزة تشمل كلا من “هشام محمد بدوى سيد”، مستقل رمز الأسد، و”الأمير موسى أحمد على محمد”، مستقل رمز الحصان، و”مجدى السيد السيد ياسين محمود”، مستقل رمز الكف، و”محمد محمد محمد أبو العينين، حزب مستقبل وطن رمز القلم، و”زكى عباس عبد الظاهر أبو بكر”، مستقل رمز الصقر ( قدم تنازل عن ترشحه)، بينما تضمنت القائمة النهائية للمرشحين على المقعد الخالى بدائرة ملوى المنيا، كل من “عبد الله محمد عبد الله خليفة”، مستقل رمز الحصان، و”أحمد جمال أحمد موسى”، مستقل رمز السكينة، و”زاهر ناجح زاهر قلينى”، مستقل رمز بندقية الصيد، و”أسامة عبد الشكور حمزة دردير”، مستقل رمز الشاكوش، و”صلاح إسماعيل على مطر”، مستقل رمز الديك، و”محمد عبد الحكيم أبو زيد رشدان”، حزب مستقبل وطن رمز القلم، و”شنودة بولس جاد السيد بباوى”، مستقل رمز الغزال.

وفتحت الهيئة الوطنية للانتخابات باب تلقى طلبات الترشح بالدائرتين لوفاة شاغليهما محمد بدوى دسوقى عن دائرة الجيزة، وأحمد شمروخ عن دائرة ملوى بالمنيا، منذ الأول من يناير الجارى، وأغلقت باب تلقى طلبات الترشح فى 8 يناير، على أن تنطلق الانتخابات فى الخارج يومى 7 و8 فبراير، وتستأنف الدعاية الانتخابية فى الداخل يوم 9 فبراير، وتبدأ فترة الصمت الدعائى يوم 10 فبراير، وتنطلق الانتخابات فى الداخل يومى 11 و12 فبراير، وفى حالة الإعادة يجرى تصويت المصريين بالخارج يومى 6 و7 مارس، وتستأنف الدعاية الانتخابية بالداخل يوم 8 مارس، وبدء الصمت الدعائى يوم 9 مارس، على أن تبدأ عملية التصويت بالداخل يومى 10 و11 مارس، وصولا إلى إعلان النتائج فى موعد أقصاه 17 مارس القادم.




المصدر الأصلي للخبر mnalmsdr.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى