فن وثقافة

دخول والدة محمد كارتر مستشفى العزل: “إحساس صعب وأنت رايح تسي


04:32 م


الأربعاء 07 أبريل 2021

كتبت- ياسمين الشرقاوي:

نشر المنتج محمد كارتر صورة من أحد مستشفيات العزل، كاشفا أن والدته تتواجد به حاليًا بسبب إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وكتب “كارتر”، تعليقًا على الصورة التي نشرها عبر حسابه بموقع “إنستجرام”: “أصعب إحساس ممكن الإنسان يحسه وقت دخول مستشفى العزل وأنت رايح تسيبلهم أمك، إحساس بفقدان الحياة ليك ولأمك، إحساس بالوداع، ساعتها بتشوف شريط حياتك بيعدي قدام عينك، في لحظة بتشوف وهي واخداك من إيدك أول يوم مدرسة، بتشوف وهي بتحرم نفسها من متع الحياة علشان أنت تلبس كويس وتتعلم كويس وتاكل كويس، بتشوف ضحكتها في وقت فرحك، بتشوف دموعها في وقت حزنك”.

أضاف: “بتشوف روحك بتتسحب منك بمجرد ما تدخل طرقة مكان العزل لأن ساعتها بتحس أنك في فيلم رعب ودوامة، إحساس بالغرق في البحر، نفسك بيتقطع، بتشم ريحة الموت حواليك، بعد شوية بتفتكر إن كل ده بسبب لحظة إهمال إنك تاخد بالك من نفسك ومن اللي حواليك”.

تابع: “أرجوكم اضغطوا على أمهاتكم وبالذات كبار السن مينزلوش الشوارع ميتعملوش مع حد ولا دليفري ولو أصعب الظروف هاينزلوا يلبسوا الكمامة وميسبوش الكحول من إيدهم، تعالوا على نفسكم واشتروا أنتوا طلبات البيت وتتعقم كويس، أغلب أمهاتنا عايشين على طبيعتهم ومحدش بيعقم حاجة”.

واختتم كارتر رسالته قائلًا: “اللهم إني أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفي أمي وتمدها بالصحة والعافية لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك إنك على كل شيء قدير”.

من ناحية أخرى، كانت الفنانة شيماء سيف زوجة كارتر، أثارت الجدل برسالة غامضة حول علاقتهما، قائلة عبر “إنستجرام”: “كل شيء نصيب. الحمد الله”، دون الكشف عن سبب هذه العبارة وإن كانت تقصد بها انفصالها عن كارتر أم لا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى