تقارير

رئيس أركان الجيش يتفقد اصطفاف عناصر ومعدات أجهزة القيادة العامة للقوات المسلحة لمواجهة فيروس كورونا.. الاحتفاظ باحتياطيات عاجلة من المواد الغذائية.. وتجهيز عربات ومعدات الإطفاء وتعبئتها بالمحاليل المطهرة

جاهزية إدارة النقل للقوات المسلحة ووحداتها لتنفيذ التأمين بالنقل

امتلاك إدارة الحرب الكيميائية إمكانية التحليل الفيرولوجى للأفراد

تفقد الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، اصطفاف عناصر ومعدات أجهزة القيادة العامة للقوات المسلحة، فى إطار اتخاذ الإجراءات الوقائية لمجابهة فيروس (كوفيد 19)، المعروف باسم كورونا المستجد، ويأتى ذلك ضمن خطة القوات المسلحة للاستعداد، وتقديم الدعم لأجهزة الدولة المختلفة فى مجابهة الفيروس، وفرض سيناريوهات محتملة للتعامل مع كافة المواقف الطارئة .

إعلان

واستمع الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، إلى عرض تفصيلى للإجراءات الوقائية المتخذة، من جانب هيئة إمداد وتموين القوات المسلحة، لمجابهة فيروس (كوفيد 19)، حيث قامت إدارة التعيينات بالاحتفاظ باحتياطيات عاجلة من المواد الغذائية، الاحتياطي الواحد يكفى لقوة (20 ألف) فرد جاهزة للدفع فى أى من الاتجاهات الاستراتيجية حال تكليف القوات المسلحة بأى مهام.

كما اتخذت هيئة الإمداد والتموين، من خلال إدارتى الخدمات الطبية والبيطرية العديد من الإجراءات، منها التثقيف الصحى والتدريب على إجراءات الشئون الصحية والوقائية على كافة المستويات .

كما قامت إدارة الإطفاء والإنقاذ للقوات المسلحة، بتطويع عربات ومعدات الإطفاء من خلال تزويدها بقواذف الأكرون، وتعبئتها مسبقاً بالمحاليل المطهرة، لاستخدامها مباشرة فى أعمال تطهير وتعقيم الأماكن المفتوحة، وذلك باستغلال (24) عربة إطفاء بطاقة (12) طن للعربة بجميع الاتجاهات الاستراتيجية للدولة، وتطويع وحدة طرد الهواء العملاقة للعمل كوحدة تطهير مسطحات ومبانى، وجاهزية إدارة النقل للقوات المسلحة، ووحداتها لتنفيذ التأمين بالنقل لمكافحة  فيروس (كوفيد 19)،  من خلال دعم إدارة الحرب الكيميائية ومعاونتها فى توفير المياه اللازمة لتحضير محاليل التعقيم والتطهير، ونقل جميع المعدات الطبية ومهمات الوقاية والمواد الغذائية .

كما استمع رئيس أركان حرب القوات المسلحة إلى شرح توضيحى للإجراءات المتخذة من جانب إدارة الحرب الكيميائية للقوات المسلحة التى قامت بدراسة إجراءات منظمة الصحة العالمية لمكافحة أثار فيروس كورونا على الإنسان والبيئة المحيطة به، لتحديد الإجراءات التى يتم اتخاذها للحد من انتشار الفيروس، وإجراء التعقيم والتطهير للأفراد والأسطح والأماكن المفتوحة والمغلقة.

كما تم دراسة المواد والمحاليل المستخدمة التى نصت عليها منظمة الصحة العالمية، وتضمن العرض امتلاك إدارة الحرب الكيميائية إمكانية التحليل الفيرولوجى للأفراد من خلال قسم الوقاية البيولوجية بالمعامل الرئيسية للحرب الكيميائية باستخدام أجهزة (PCR)، كما تم تدبير أجهزة التعقيم ومهمات الوقاية البيولوجية التى تتناسب مع التعامل والوقاية من فيروس كورونا .

وأشاد الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة بما لمسه من الإستعداد الجاد والروح المعنوية العالية لرجال القوات المسلحة المكلفين بهذه المهمة معرباً عن اعتزازه بعطائهم وجهودهم المخلصة فى مواجهة الأزمات، هذا وتواصل القوات المسلحة مع كافة أجهزة الدولة استعدادها لمجابهة خطر فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات التى تكفل سلامة ووقاية أفراد الشعب المصرى .




المصدر الأصلي للخبر mnalmsdr.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى