أخبار متنوعة

رئيس وزراء الصين والمستشارة الألمانية يبحثان هاتفيًا مكافحة “كورونا”

بحث رئيس مجلس الدولة الصيني “لي كه تشيانغ” مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الإجراءات الصينية للوقاية من فيروس كورونا الجديد والسيطرة عليه.

وقال تشيانغ، خلال محادثة هاتفية مع ميركل وفقا لمكتب الإعلام التابع لمجلس الدولة الصيني اليوم الإثنين- إن الحكومة الصينية تقوم في الوقت الراهن بعمل علمي وفعال ومنظم للوقاية من الفيروس والسيطرة عليه، بالتوافق مع القانون، كما أنها تبذل كل جهد ممكن لعلاج المرضى وضمان إمدادات المواد الطبية الرئيسية والاحتياجات الأساسية اليومية.

وأضاف تشيانغ أن الحكومة الصينية دائما ما تضع سلامة وصحة الشعب في المقام الأول، وأن العمل الذي تقوم به الصين للوقاية من المرض والسيطرة عليه، يتسم بانفتاح وشفافية وقدر كبير من المسؤولية، ويشمل ذلك تقديم المعلومات للشعب الصيني والمجتمع الدولي على النحو الملائم وفي الوقت المناسب.

وتابع تشيانغ أن “الإجراءات التي اتخذتها الصين تجاوزت كثيرا معايير اللوائح الصحية الدولية وتوصيات منظمة الصحة العالمية. لقد أظهر العدد الهائل من الفرق الطبية الصينية التي تحارب الفيروس على الخطوط الأمامية، أخلاقيات التفاني والاحترافية والحس العالي بالمسؤولية. تملك الصين- حكومة وشعبا- الثقة والقدرة على الفوز بالمعركة ضد المرض”.

وأشار تشيانغ إلى أنه يأمل من المجتمع الدولي ومن ألمانيا، التحلي بالرشد ودعم الجهود الصينية في احتواء المرض، والحفاظ على التبادلات الثنائية الطبيعية، وتعزيز التعاون الدولي بشأن أمن الصحة العامة، وأنه يأمل في أن يستطيع الجانب الألماني توفير المساعدة والتسهيلات الضرورية للصين، بما يسمح للجانب الصيني بشراء الإمدادات الطبية من ألمانيا عن طريق القنوات التجارية.

من جانبها، ذكرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل –خلال المحادثة الهاتفية- أن بلادها تولي اهتماما كبيرا بتطورات المرض، وأن الإجراءات الحاسمة التي اتخذتها الحكومة الصينية تحظى بدعم كبير من الشعب الصيني.

وأشارت ميركل إلى أن ألمانيا اتخذت خطوات حكيمة للتغلب على المرض، وعززت التنسيق في إطار الاتحاد الأوروبي، وأن الجانب الألماني لم يتخذ مطلقاً إجراءات تقييدية مفرطة.

ووجهت ميركل الشكر للجانب الصيني على دعمه ومساعدته للمواطنين الألمان في الصين، لافتة إلى أن ألمانيا تعتزم تعزيز التعاون مع الصين بشأن الوقاية من المرض والسيطرة عليه، ومواصلة إمداد الصين بالمساعدة الطبية، وبذل قصارى جهودها لمساعدة الصين في الفوز بالمعركة ضد الفيروس.




المصدر الأصلي للخبر www.albawabhnews.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى