فن وثقافة

“رفض دور فكان سبب شهرة محمد رمضان.. وبدأ مع نجلاء فتحي”.. مع


09:21 م


الجمعة 17 أبريل 2020

كتب- ضياء مصطفى:

يحتفل الفنان رامي وحيد، اليوم بعيد ميلاده الـ45، إذ إنه من مواليد 17 أبريل عام 1975، ولذا نستعرض لكم أبرز المعلومات عنه..

ونستعرض لكم أبرز المعلومات والحكايات عن رامي وحيد..

– ابن الفنان الراحر سمير وحيد.

-عمل مع والده في بعض المسرحيات، والتحق بفريق التمثيل في الجامعة.

-قدم أول أدواره في السينما من خلال فيلم الجراج “1995” مع الفنانة نجلاء فتحي، وكان وقتها في الثانوية العامة.

-جسد خلال الفيلم دور ابن مكوجي، وكانت نجلاء فتحي خالته.

-قال إن نجلاء كانت ودودة معه في كواليس التصوير ووجهت له الكثير من النصائح، مضيفا: “حين التقته بعد سنوات طويلة، قالتلي ايه كل الشر اللي بتعمله ده، أنا بحبك، بس غير شوية الأدوار اللي بتعملها”.

-بعد فيلم الجراج بعامين توفي والده عام 1997، وكانت تجمعهما علاقة قوية، ما جعله يفكر في دراسة لإنقاذ المرضى.

-لكنه درس في كلية إرشاد سياحي وتخرج فيها.

-لعب في مدرسة الناشئين بالنادي الأهلي لكنه لم يكمل مشواره.

-بعد فيلم الجراج بـ7 سنوات، شارك في فيلم قلب جرئ مع الفنان مصطفى قمر، ورشحه للدور المخرج الراحل محمد النجار.

-توالت أعماله بعد ذلك، والتي تخطت 40 عملا: “ميدو مشاكل، شباب أون لاين، السندريلا، عمر وسلمى، حدف بحر، شارع عبدالعزيز، رأس الغول وغيرها”.

-ويعتبر مسلسل سلسال الدم بأجزائه سببا كبيرا في شهرته.

-قال في برنامج وشوشة إنه كان بطل فيلم الألماني ولكنه اعتذر بعد يوم واحد، وقام بالدور محمد رمضان، مشيرا إلى أن حالة التردد جعلته يتراجع عن خطوة البطولة المطلقة، ولكن السيناريو عظيم، ومؤلف ومخرج الفيلم علاء الشريف، كان مصمما على أن يكمل الفيلم.


المصدر الأصلي للخبر www.masrawy.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى