العالم

سقوط شهيد فلسطيني آخر برصاص الاحتلال في القدس

استشهد شابٌ فلسطينيٌ جديدٌ، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس 6 فبراير، قرب باب الأسباط بالبلدة القديمة في القدس المحتلة.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” عن شهود عيان قولهم إن قوات الاحتلال أطلقت النار على شاب قرب باب الأسباط، وتركته ينزف على الأرض، حتى ارتقى شهيدًا.

مشهدٌ يؤشر على وحشية الاحتلال الإسرائيلي، الذي وسّع من اجتياحاته للأراضي الفلسطينية، خلال اليومين الماضيين، وهو ما أدى إلى مواجهة عنيفة بين قوات الاحتلال والفلسطينيين المدافعين عن أرضهم.

ولم تُعرف بعد هوية الشاب الذي اُستشهد قرب باب الأسباط. وزعم الاحتلال بأن الشاب أطلق النار على أحد أفراد قواته في المنطقة، قبل أن ترديه قوات الاحتلال قتيلًا.

والشهيد الذي لم يكشف عن اسمه بعد هو رابع شهيد فلسطيني يسقط منذ يوم أمس الأربعاء، والعدد مرشح للارتفاع في ظل سقوط عشرات الجرحى، ومنهم من هو في حالة خطيرة.

وسبق شهيد القدس ثلاثة شهداء، اثنان في مدينة جنين، وهما يزن منذر أبو طبيخ (19 عامًا) وطارق لؤي بدوان (25 عامًا)، اللذان ارتقاء شهدين اليوم الخميس، وشهيد في مدينة الخليل، وهو محمد طعمة الحداد (17 عامًا)، الذي استشهد أمس الأربعاء.




المصدر الأصلي للخبر akhbarelyom.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى