فن وثقافة

سهير رمزي.. احتفالها بعيد ميلادها يتحول لانتقادات وهؤلاء أزواجها الـ9 ‎ (فيديو)

احتفلت الفنانة المصرية سهير رمزي بعيد ميلادها الـ 75، فهي من مواليد عام 3/3/1946، وقد كان احتفالها برفقة زوجها الخبير السياحي علاء الشربيني، والإعلامية بوسي شلبي.

لكن احتفال سهير رمزي قوبل بالهجوم والانتقادات عليها من قبل المتابعين بسبب تجاهلها حالة الحداد على وفاة يوسف شعبان وأحلام الجريتلي، كما عاتبها متابعون بسبب عدم نشرها عزاء للفنان الراحل شعبان، رغم أنها شاركته عدة أعمال فنية في مسيرتهما.

وبالعودة إلى بدايات رمزي فقد كان أول ظهور لها في السينما بعمر صغير لم تتعد سن السادسة، وذلك من خلال ظهورها في فيلم “صحيفة سوابق” بعام 1956 ولكنها قررت التوقف عن العمل الفني، وبعد 4 سنوات شاركت بفيلم “البنات والصيف”.

عملت مضيفة جوية ثم عارضة أزياء، ولكنها عادت مرة أخرى إلى السينما وهي في التاسعة عشرة من عمرها من خلال فيلم “الناس اللي جوه” ثم فيلم “ميرامار” بعام 1969، ومن ثم انطلقت بأدوار ثانوية وثم أدوار البطولة.

واشتهرت سهير كفنانة إغراء، حيث قامت بالعديد من الأعمال السينمائية الجريئة بعد ذلك توالت أفلامها ولمعت من خلال تقديم الأدوار المثيرة، وأصبحت قاسما مشتركا في معظم أفلام السبعينات والثمانينات.

ارتدت الحجاب واعتزلت التمثيل في عام 1993 ولكنها قررت العودة بحجابها في مسلسل “حبيب الروح” في عام 2006.

وخلا مسيرتها شاركت سهير رمزي في 87 فيلمًا سينمائيًا، و13 مسلسلاً، و3 مسرحيات، ومن أبرز أعمالها:” 3 فتيات مراهقات”، “الفضيحة”، “أقوى الرجال”، “دموع صاحبة الجلالة”، “صراع العشاق”، “الخطوة الدامية”، ” الدرب الأحمر”، ” البنت اللي قالت لا”، ” قصر العشاق”، “حبيب الروح”، “شرف المهنة”، “الحائرة”، “أنا القاتل”، “الرجل القاتل”، وغيرها.

تزوجت عدة مرات، وكان أول أزواجها الفنان إبراهيم خان الذي عاش معها عاماً رغم أن والدتها الفنانة درية أحمد نفت ذلك بشدة، كما تزوجت الحاج سيد متولي رئيس نادي المصري البورسعيدي ثم رجل الأعمال الخليجي محمد الملا بعد طلاقه من نجوى فؤاد وقد عاشت معه خمسة أشهر فقط.

تزوجت أيضاً الملحن حلمي بكر الذي منحها العصمة لتضمن حقوقها، لكنها لم تستمر معه طويلاً، حيث كان السبب وراء طلاقهما تمسكها بعملها في مجال التمثيل بعد زواج استمر لأربع سنوات، وتزوجت بعده الممثل محمود قابيل وبعد انفصالها عنه تزوجت من رجل الأعمال السوري زكريا بكار .

وعادت بعدها وارتبطت بسيد متولي رئيس النادي المصري البورسعيدي ولكنها لم تستمر معه طويلاً.

كما تزوجت من الفنان فاروق الفيشاوي بعد انفصاله عن زوجته وأم ابنه سمية الألفي، ثم اعتزلت الفن، إذ أعلنت مرة خطبتها للفنان عمر الشريف ولم تتزوجه، ثم خطبتها لنقيب السينمائيين يوسف شعبان لكنها لم تتزوجه، وحاليًا متزوجة من الخبير السياحي علاء الشربيني.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى