الرياضة

صدقي: رغبتي كانت ضد اللعب أمام الزمالك بنهائي كأس 2014.. وأُ


02:12 ص


الخميس 30 أبريل 2020

أكد حمادة صدقي، المدير الفني لنادي سموحة، أنه قد تم إجبار فريقه على خوض نهائي كأس مصر أمام الزمالك نسخة ٢٠١٤ بالرغم من الظروف التي تعرض لها فريقه قبل المباراة.

وخسر سموحة لقب كأس مصر عام ٢٠١٤ أمام الزمالك بهدف أحرزه حازم إمام.

وقال حماده صدقي في تصريحات لبرنامج “جمهور التالتة” عبر قناة “أون تايم سبورتس ٢” “لو سموحة في ذلك الوقت كان يمتلك قوة إعلامية وجماهيرية كان يمكن أن يحصل على حقه ويفعل أي أمر”.

وتابع “سموحة تم إجباره على اللعب أمام الزمالك”.

وواصل “وفقا للحالة التي شاهدتها على اللاعبين وتعرض لاعب للإصابة بعد قذف الحافلة بالحجارة لم أكن أرغب في اللعب، لكن لا أملك هذا القرار، هذا أمر يخص الإدارة”.

وأضاف “تحدثت مع فرج عامر رئيس النادي، تلك المباراة كانت الأخيرة في النشاط، بعض الشخصيات تحدثت معنا ولعبنا المباراة في النهاية”.

واستمر “المباراة كان من المفترض أن تقام في أسوان بعد ذلك تقرر نقلها للقاهرة، كانت بدون جماهير فجأة وجدنا جماهير عديدة في الاستاد”.

وأكمل “كان وقتها جمال علام رئيسا لاتحاد الكرة، وحماده المصري عضو المجلس قال أن المباراة في أسوان، لكن حدثت ظروف كان لها تأثير على المباراة”.

واختتم “كل التكهنات قبل المباراة كانت لصالح سموحة، كنا نؤدي في الدوري بشكل قوي، وصلنا لنهائي الكأس، خسرنا بهدف قاتل، وطرد طارق حامد وقتها كان له تأثير”.


المصدر الأصلي للخبر www.masrawy.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى