تقارير

قصة شاب تونسى هزم كورونا بالأعشاب.. محمد قزاع صاحب الـ32 عاما مريض بالسكرى.. اختار طريق الأعشاب الطبيعية لتقوية مناعته لمواجهة الفيروس.. واستخدم الزعتر والعسل وأوراق الكالبتوس وعصير البرتقال للتصدى للوباء

تشهد حكايات المصابين بفيروس كورونا، العديد من المفاجآت، والأحداث المثيرة، فرغم أن العديد من الحالات تحتاج إلى الذهاب إلى مستشفيات العزل من أجل التعافى من هذا الفيروس، وكذلك رغم تأكيد الأطباء أن المرضى بأمراض مزمنة كالضغط والسكر تزداد خطورة هذا الفيروس المستجد عليهم، إلا أن شابا تونسيا كان له رأى آخر وتحدى هذا الوباء الجديد بالأعشاب والزعتر لتكون قصته مع الوباء أحد أبرز القصص في الوطن العربى.

 

 

 

محمد قزاح، شاب تونسى يبلغ من العمر 32 عاما، ووفقا لتصريحاته فهو يعانى من مرض السكرى، وبالطبع مناعته ضعيفة ، وهو ما يزيد من خطورة هذا الفيروس المستجد عليه، خاصة عندما علم أنه يحمل هذا الفيروس، مما جعل مخاوفه تتزايد من إمكانية أن يتغلب هذا الوباء عليه خاصة أن مناعته ضعيفة، إلا أنه اختار أن يواجه هذا الفيروس بطريقة جديدة بعيدة عن الأدوية والمستشفيات، وكانت طريقته الجديدة هي تناول أعشاب الزعتر وإكليل الجبل والكثير من العسل وأوراق الكالبتوس وعصير البرتقال وشاي الأعشاب.

 

ووفقا لقناة العربية، فإن الشاب التونسى كشف شعوره عندما علم بإصابته بفيروس كورونا، وكيف تمكن من هزيمة العدوى خلال أسبوعين أمضاهما في منزله عندما اختار أن يبتعد عن أسرته ويدخل في حجر صحى تام من أجل تجنب انتقال الفيروس لأسرته، حيث قال إنه أصيب بعدوى كورونا أثناء زيارة لفرنسا، حيث إنه شعر بالقلق بعدما علم بالأمر، لأنه يعاني من مرض السكرى مما يجعله أكثر عرضة للمضاعفات الخطيرة للمرض.

 

وحول شعوره بعدما علم بإصابته بهذا الفيروس وبدأت أعراض المرض تظهر عليه قال محمد قزاح، إنه فى الأسبوع الأول، عندما بدأت الأعراض وأكدت التحاليل أن جسمه حامل للفيروس، شعر بضغط نفسي كبير، لأنه كان وحيدا فى المنزل ويعانى من المرض، إضافة إلى أنه مريض بالسكرى درجة ثانية، حيث بدأت العديد من الهواجس تظهر بأن هذا الفيروس سيقضى عليه ويقتله، قائلا: لأنني مصاب بالسكرى كنت اتناول الأنسولين ولأن جهاز المناعة ليس جيدا دائما، وأدركت أنه يجب أن اكتشف حلا لدعم جهاز المناعة الخاص بى، خاصة أن منظمة الصحة العالمية تؤكد دائما أن المصابين بكورونا لا يمكنهم أن يستعملوا دواء آخر، ومن ثم بدأ البحث عن المعلومات المفيدة لحالته، ووجد العديد من الأشياء التي يمكننا استخدامها لتقوية المناعة، من الأعشاب الطبيعية، لذلك تناول نبات الزعتر وإكليل الجبل والكثير من العسل وأوراق الكالبتوس وعصير البرتقال وشاي الأعشاب.

 

وفى وقت سابق أعلنت وزارة الصحة التونسية، أمس الأربعاء،  تسجيل حالة وفاة واحدة و33 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليبلغ إجمالي الإصابات 747، جاء ذلك نقلا عن شبكة سكاى نيوز الإخبارية ، وكانت وزارة الصحة في تونس، أعلنت تسجيل 14 حالة جديدة تحمل فيروس كورونا، من مجموع 692 تحليلا مخبريا ليرتفع إجمالي المصابين إلى 685 حالة مؤكدة، من أصل 10676 تحليلا مخبريا.، وقالت الوزارة، إنها سجلت 3 حالات وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع عدد ضحايا الفيروس في البلاد إلى 28 شخصا، وذلك وفق “روسيا اليوم”.

 

 


المصدر الأصلي للخبر www.youm7.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى