المنوعات

كل ما تريد معرفته عن حكم تعطر النساء في نهار رمضان

فتاوى المرأة

خلال شهر رمضان الكريم، تتجدد التساؤلات حول العديد من الأمور الفقهية الخاصة بالمرأة، من بينها حكم استعمال النساء العطور في نهار رمضان، حيث تلجأ العديد منهن لاستخدام الروائح، لمنع ظهور روائح كريهة الناتجة عن العرق خلال فصلي الربيع والصيف.

إمام بالأوقاف: لا يجوز تعطر المرأة خارج المنزل

وبدوره، أوضح يسري عزام، الأزهري والإمام بوزارة الأوقاف، خلال حديثه لـ«هن»، أنه لا يجوز وضع المرأة لأي عطور عند خروجها من المنزل في رمضان أو غيره من أيام السنة، مشيرا إلى أنه يمكن للنساء استعمال الروائح داخل بيوتهن، لافتا إلى أن السيدة التي تتعطر للخروج تأثم على ذلك، ولكنها لا تُفطر بسببه، متابعا أن من يستنشق العطور غير مفطر أيضا.

وفي السياق ذاته، أكد الدكتور علي محمد الأزهري، عضو هيئة التدريس بجامعة الأزهر، خلال حديثه لـ«هن»، أنه لا يجوز وضع المرأة لروائح عند خروجها من المنزل في رمضان وغيره، لأنه يتسبب في لفت النظر إليها، ما يثير فتنة، مضيفا أنه يمكن للنساء استعمال إحدى وسائل مزيل العرق، لتجنب الروائح الكريهة، التي تزعج من حولها، وتسبب لها حرجًا.

دار الإفتاء المصرية تحدد ضوابط تعطر النساء

وسبق أن تحدث الشيخ أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية وأمين الفتوى بدار الإفتاء، عن ذلك الأمر من خلال بث مباشر عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية على «فيسبوك»، مستشهدا بالحديث النبوي: «أَيُّما امُرَأَةٍ اسْتَعْطَرَتْ، فَمَرَّتْ بِقَوْمٍ لِيجِدُوا رِيحَها، فهي زانِيةُ»، إلا أن «ممدوح» أوضح أن العلماء لم يتفقوا على أن تعطر المرأة في المجمل حرام شرعا، بسبب اختلافهم على فهم «استعطرت» التي ذكرت في الحديث الشريف، حيث يمكن تفسيره على أنه مجرد تعطر المرأة محرم، كما يمكنه فهمه أيضا أن التعطر بهدف إيقاع الناس في الفتنة فقط هو المحرم، مردفا: «ما نقصده هو أن العطر الخفيف الذي لا يثير الغرائز ليس ممنوعا، وإنما الممنوع هو ما يؤدي إلى الافتتان أو يثير الغرائز، أو يلفت الأنظار الشهوانية إلى المرأة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى