تقارير

كورونا يضرب القصر الملكى القطرى.. تقرير يكشف تفاصيل إصابة تميم بن حمد بالفيروس المستجد.. والدوحة تلغى مهرجان قمرة السينمائى 2020 بعد انتشار المرض..ونظام الحمدين يستثنى أنقرة وطهران من حظر السفر لقطر

أصاب القصر الأميرى بالدوحة، حالة من الهلع دون معرفة العاملين والمسئولين بالسبب الحقيقى لهذه الحالة، لتتردد أسئلة عما يحدث داخل الغرف المغلقة بالقصر وحالة الصمت الرهيب التى تنتاب الموجودين داخله، فى الوقت الذى اضطرت فيه الدوحة إلى إلغاء مهرجان قمرة السينمائى 2020 بعد انتشار فيروس كورونا، وقال تقرير بثته قناة “مباشر قطر”، نقلاً عن مصادر لها لم تسمها من داخل القصر الأميرى، أكدت أن تميم بن حمد أمير الإرهاب طريح الفراش منذ أيام، وأن درجة حرارتِه مرتفعة جدا ولم يخرج من غرفتِه لمدة ثلاثة أيام، ويتناوب عليه حاليا عدد كبير من الأطباء  .

وتابع تقريرقناة المعارضة القطرية: “المصادر قالت إنها تحدثت مع أحد الأطباء المشرفين على علاج تميم  سرا، وكشف عن احتمال إصابة أمير الإرهاب بفيروس كورونا، الطبيب المعالج أشار إلى أن هناك احتمالية كبيرة بإصابة تميم بالفيروس، حيث إن الأعراض التي يعانى منها  تتشابه مع أعراض كورونا“.

واستكمل تقرير “مباشر قطر”،: “المصادر ظلت تبحث على مدار اليومين الماضيين عن الجديد الذي قام  به تميم قبل وعكته الصحية، ليكتشف أنه استقبل فتاة  أمريكية قادمة من إيطاليا دون أن يعلم بحملها للفيروس ما جعله يتعرض للعدوى.

وتصدر هاشتاج إصابة تميم بن حمد بفيروس كورونا الذى يغزو العالم، تريند موقع “تويتر”، للتدوينات القصيرة باسم ” #مباشر- قطر- أصابه- تميم- بكورونا”، فى العديد من الدول العربية، وعجت تعليقات رواد السوشيال ميديا بآلاف التغريدات.

من جانبه أكد موقع تركيا الآن، التابع للمعارضة التركية، أن مقولة “إذا لم تستح فافعل ما شئت”، تنطبق تمامًا على أمير قطر تميم بن حمد، ففى الوقت الذي صدرت أوامر بمنع دخول المواطنين من دول مصر والكويت وعُمان بدعوى الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، استثنى القرار نفسه دولتي تركيا وإيران، رغم تفشي الفيروس في الأخيرة، ليكشف مدى ارتماء تميم في أحضان طهران.

وقال الموقع التابع للمعارضة التركية، إن قرار قطر أثار موجة عارمة من الغضب بين صفوف المواطنين القطريين، إذ اعتبروا القرار دليلا دامغا على خضوع أميرهم لسلطة تركيا وإيران، وضلوع الدوحة في خدمة مصالح الدولتين في الشرق الأوسط، حيث تداول رواد السوشيال ميديا الأيام الماضية، صورة لوثيقة تحمل قرار الحظر، وفيها أيضًا استثناء لمواطني تركيا وإيران.

ونشر رواد موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” صورة من قرار الهيئة العامة للطيران المدني بقطر، والموجه لشركات القطرية، وجاء فيه: في ضوء انتشار وباء كورونا على نطاق عالمي، وفى إطار التدابير اللازمة للحد من انتشار المرض، تقرر حظر قبول جميع المسافرين القادمين من جمهورية مصر العربية وسلطنة عمان ودولة الكويت عن طريق نقاط وسيطة، بما في ذلك حاملو الإقامات سارية المفعول في دول قطر، ويُستثنى من ذلك الحظر مواطنو دولتي تركيا وإيران، يطبق هذا القرار اعتبار من تاريخه وحتى إشعار آخر.

وفى سياق متصل أكدت المعارضة القطرية، أنه مع تزايد القلق الدولي بشأن انتشار فيروس كورونا في قطر، أعلن مهرجان قمرة السينمائي عبر بيان صحفي عن إلغاء دورته القادمة لعام 2020؛ والذى كان من المقرر أن يتم انعقاده في العاصمة القطرية الدوحة، خوفًا على صحة وسلامة ضيوف وشركاء المهرجان.

وأضافت المعارضة القطرية، إن هذا القرار جاء بناءً على الارتفاع المُفجع لمصابي كورونا في قطر، وتدني مستوى الخدمات الصحية والوقائية، فضلًا عن قيود السفر التي فُرضت على الدوحة وسط مخاوف دولية من الذهاب إلى قطر ولاكتشاف أكثر من 120 إصابة بفيروس “كورونا”، وقامت السلطات القطرية بحجرهم صحيًّا بفنادق الدوحة وفرض كردون أمني حولها لتأمينهم.

 


المصدر الأصلي للخبر www.youm7.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى