الرياضة

لن ألعب للزمالك.. وعودتي الأهلي واردة.. ضمن أبرز تصريحات رمض


10:27 ص


الثلاثاء 27 أكتوبر 2020

كتب- علي البهجي:

خرج رمضان صبحي، لاعب بيراميدز، عن صمته ليكشف كواليس رحيله عن الأهلي بعد نهاية فترة إعارته من هدرسفيلد تاون الإنجليزي، مشيرا إلى أن هناك عدة أمور أغضبته.

وقال رمضان، في ضيافة برنامج “الحكاية” عبر قناة “إم بي سي مصر”: “كنت منهارًا بعد خسارة الأهلي 3-0 من الترجي في نهائي إفريقيا 2018، وكانت تلك المباراة وراء رغبتي في العودة إلى النادي”.

وتابع: “بعد انتهاء فترة إعارة الـ6 أشهر، وصلني إحساس غير مباشر أن الأهلي أو أشخاص في النادي لم يكن يريدون بقاء رمضان بنفس رغبتهم في عودتي منذ البداية، وأنا من كنت أعرض نفسي عليهم”.

وعن اللعب للفريق الأبيض علق قائلا:”مع احترامي لجماهير الزمالك، لا يمكن الانتقال إلى الزمالك لكوني مشجعاً للنادي الأهلي على الرغم من رحيلي”.

وحول إمكانية عودته للأهلي من جديد، رد رمضان: “بالتأكيد”، ليعلق عمرو أديب مقدم البرنامج قائلا: “هل أنت متأكد؟”، ليجيب رمضان: “وارد، كل شيء عند ربنا”.

واكمل: “مازلت أحلم بالاحتراف في أوروبا، لو جاء عرض خارجي أثناء وجودي في بيراميدز ووافقوا عليه سأسافر بالتأكيد”.

وسرد صبحي كواليس الانتقال لبيراميدز ليؤكد:”المسؤولون في بيراميدز كانوا يتمتعون باحترافية كبيرة معي، واستشرت الأشخاص المقربين مني وأصحاب الثقة وكان من بينهم شريف إكرامي ونادر شوقي، وصليت استخارة وأبلغتهم أنني سأنتقل إلى بيراميدز”.

وتابع: “أول شيء قررت فعله هو الاتصال بمحمود الخطيب لإبلاغه بقراري لكنه لم يرد علي، فاتصلت بعد محاولتي الوصول للخطيب بأمير توفيق وأبلغته أنني بنسبة 80% سأنتقل إلى بيراميدز”.

واستطرد: “طلبت من أمير توفيق إبلاغ الخطيب بأمرين، الأول هو عدم حصولي على أي أموال كما تردد وقتها، والثاني هو أن المفاوضات استغرقت 48 ساعة فقط ولم أكن على تواصل مع المسؤولين منذ فترة كما تردد أيضا”.

وأتم:” يجب التأكيد على أن الأمور المادية لم تشغل بالي إطلاقا، لو كنت أفكر في ذلك لقررت البقاء في إنجلترا، لقد ضحيت بالكثير من الأموال من أجل العودة إلى الأهلي”.

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى