حوادث

“متبكيش يا ماما”.. العيون الساهرة ترسم البسمة على وجه أم بتح


05:57 م


الخميس 30 أبريل 2020

كتب – محمد شعبان:

عاد الطفل المختطف إلى أحضان أهله وسط فرحتهم الكبيرة بعودته نتيجة جهود بذلها قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم تنسيقا مع أمن سوهاج، بعد تلقي أسرته اتصالا بطلب فدية لإطلاق صراحه.

داخل وحدة مباحث قسم شرطة المنشأة، لم تنصرف مقلتا الأم عن باب مكتب رئيس المباحث انتظارا للحظة ناجت ربها لتعيشها، تتلهف عودة صغيرها إلى أحضانها.

لم تتمالك الأم نفسها فور دخول شرطي ممسكا بطفلها “سيف” ابن الـ6 سنوات، افترشت الأرض محتضنة إياه ودموع الفرحة تغالب عيونها.

“أشكر الرئيس السيسي ووزير الداخلية ومديرية الأمن.. كل واحد حافظ على سلامة ولدي”.. بهذه الكلمات وجهت السيدة البسيطة الشكر للجميع محدثة فلذة كبدها “متبكيش يا ماما.. انا اهو معاك”.

تفاصيل الواقعة تعود إلى بلاغ تلقاه مأمور مركز شرطة المنشأة من مدرس بغياب نجل شقيقه “سيف” أثناء لهوه أمام المنزل، وأن شقيقه يعمل مدرسا بإحدى الدول العربية، وتلقيه اتصال من هاتف محمول “حدد رقمه” طلب منه المتصل مبلغ مالى كفدية لإطلاق سراح الطفل.

تم تشكيل فريق بحث جنائى برئاسة قطاع الأمن العام ومشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن سوهاج بقيادة اللواء عبد الحميد أبو موسى أسفرت جهوده أن مرتكبى الواقعة 4 عمال جميعهم مُقيمين بناحية بندر المنشأة.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم وضبطهم، وأمكن تحرير المختطف من مكان احتجازه داخل منزل خاص بأحد المتهمين بالظهير الصحراوي.

واعترف المتهمون بارتكابهم لواقعة خطف الطفل، ومساومة أهليته على إعادته مقابل مبلغ مالى كفدية، وتم بإرشاد أحدهم ضبط الهاتف المحمول المستخدم في الواقعة.


المصدر الأصلي للخبر www.masrawy.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى