العالم

منعوها من الزيارة فوضعت هاتف لتسمع أنفاس والدها الأخيرة وهو يصارع كورونا.. فيديو

تمكنت الأمريكية آبي أدير رينهارد وأشقاؤها الثلاثة من من التحدث مع والدهم عبر الهاتف قبل وفاته بساعات بسبب إصابته بفيروس كورونا ولكن دون أن يكون له قدرة على التكلم، إنما فقط سمعوا أنفاسه.

وفي حين يمنع مرضى كورونا من التواصل مع أقربائهم وأحبائهم، لم يتمكن أبناء دون أدير من زيارته في المستشفى، حالهم كحال الكثير من الناس الذين فقدوا أحباءهم بسبب الإصابة بفيروس كورونا، وفقا لـ ” سي إن إن عربية”.

إلا أن الممرضة اقترحت وضع هاتف المستشفى بجوار أذن والد آبي أدير رينهارد ، وتمكنت ابنته رينهارد وأشقاؤها الثلاثة من التحدث مع والدهم، رغم أنه لم يُصدر أي صوت سوى أنفاسه المتعبة جراء كورونا.

 


المصدر الأصلي للخبر www.youm7.com

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى