الأخبار

نصرالله يدين جريمة نيس ويدعو السلطات الفرنسية لمعالجة المشكل


12:13 ص


السبت 31 أكتوبر 2020

بيروت – (د ب أ):

دان الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله الجريمة التي شهدتها مدينة نيس الفرنسية ودعا السلطات الفرنسية إلى معالجة المشكلة من جذورها.

وقال نصرالله في كلمة متلفزة عبر شاشة ” المنار ” التابعة لـ “حزب الله” مساء اليوم الجمعة بمناسبة عيد المولد النبوي “إن حادثة مدينة نيس الفرنسية التي قام بها رجل مسلم وقتل 3 أشخاص وجرح آخرين، هي حادثة ندينها بشدة وأدانها المسلمون من مواقعهم المختلفة”.

وتابع نصرالله متوجهاً إلى السلطات الفرنسية ” الأعمال الإرهابية مدانة ولكن مسؤوليتكم معالجة الأمور من جذورها”.

وشدد نصرالله على أن “حرية التعبير في فرنسا وأوروبا ليست مطلقة بل مقيدة بقيود قانونية وسياسية والادعاء بأنها حرية مطلقة هو ادعاء غير صحيح. لذلك الإساءة للنبي غير مقبولة”.

وقال نصرالله متوجهاً إلى العالم الغربي “بدل أن تحملوا الإسلام والأمة الإسلامية مسؤولية هذه الأعمال الإرهابية، فلنبحث عن مسؤوليتكم أنتم عن هذه الأعمال والجماعات”.

وتابع “الفرنسيون والأوروبيون والأمريكيون يجب أن يعيدوا النظر بسلوكهم وباستخدامهم لهذه الجماعات الإرهابية كأدوات في المشاريع السياسية والحروب”.

وعن الوضع في لبنان قال نصرالله ” الوقت الآن ليس للمناكفات في الداخل اللبناني ونأمل أن يتمكن الرئيس المكلف بالتعاون مع رئيس الجمهورية من تشكيل حكومة بأسرع وقت ومعطياتنا أن الأجواء معقولة وإيجابية”.

وأضاف ” سنتعاون وسنسهل تأليف الحكومة”.

ايمن عكاشة

محرر بجريدة الآخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى