حوادث

«يا فرحة ما تمت».. حنين حسام ومودة الأدهم وراء القضبان بعد 3 أيام من البراءة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«فرحة ما تمت».. بعد 3 أيام من حكم براءتهما الصادر من محكمة مستأنف جنح القاهرة الاقتصادية، من اتهامهما بـ«الاعتداء على قيم ومبادئ الأسرة المصرية، والتحريض على الفسق والفجور»، حتى فوجئتا مودة الأدهم، وحنين حسام، «فتاتي التيك توك» متهمتين في قضية جديدة.

أمرت النيابة العامة، مساء أمس، بحبس «الأدهم»، و«حسام»، لمدة 4 أيام احتياطيًا على ذمة اتهامهما بـ«الاتجار في البشر»، ليجدد قاضي المعارضات بمحكمة شمال القاهرة، اليوم الخميس، فترة الحبس الاحتياطي لمدة 15 يومًا.

وقالت مصادر قضائية، إن القضية الجديدة نسخت من القضية الأولى «التحريض على الفسق»، بسبب ارتكاب الفتاتين ارتكاب جريمة: التحريض على الفسق والفجور، بدعوة الفتيات لبث فيديوهات غير أخلاقية مع الشباب.

وبناءً على ذلك، أصدرت النيابة وقاضي المعارضات قرارها المتقدم بحق حنين حسام، ومودة الأدهم و3 آخرين.

وكانت محكمة مستأنف الاقتصادية، قضت بقبول الاستئناف المقدم من «فتاتي تيك توك»، على الحكم الصادر ضدهما بالحبس سنتين لكل منهما، وقضت ببراءتهما وإلغاء الحكم الصادر ضدهما مع تغريم المتهمة الأولى 300 ألف جنيه.

كانت المحكمة الاقتصادية، قضت بحكمها على مودة الأدهم وحنين حسام و3 آخرين، في اتهامهم بالتعدي على المبادئ والقيم الأُسريَّةِ في المجتمع المصري، وإنشائيهما وإدارتهما حسابات خاصة عبر الشبكة المعلوماتية الغرض منها التربح وارتكاب تلك الجريمة، حيث عاقبت المتهمين بالحبس لمدة سنتين وغرامة 300 ألف جنيه لكل منهم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    153,741

  • تعافي

    121,072

  • وفيات

    8,421

  • الوضع حول العالم

  • اصابات

    93,458,756

  • تعافي

    66,754,535

  • وفيات

    2,000,453


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى