المنوعات

3 تصاميم مجوهرات فريدة من نوعها

عندما نفكر بالمجوهرات الراقية دائماً نبحث عن القطع المصنوعة من أفخر أنواع الحجارة الكريمة وأفخر المعادن الثمينة وعادة ما تكون التصاميم التي نبحث عنها تقليديه.
لكن يبدو أن هذا المفهوم لم يعد هو السائد بل صار مصمموا المجوهرات يبحثون عن مواد جديدة يضيفونها لقطع المجوهرات تزيد من تفردها وتضفي عليها قيمة جمالية أكبر. وفي حال رغبوا باستخدام المواد التقليدية قرروا ابتكار تقنيات جديدة في الصياغة تحول هذه المجوهرات إلى تحف فنية وربما تجعلها أخف وزناً من دون أن تؤثر على قيمتها وفخامتها.
كل هذا يجعلنا نرى أن عالم المجوهرات الفاخرة يطرق فصلاً جديداً يبدو أننا سنشهد الكثير منه في المتسقبل.

 

 

 

قدمت الدار عدة مجموعات مستقبلية الطابع من بينها مجموعة هولوغرافيك Holographique المستوحاة من الضوء والتي تحتفل بسحر الألوان. صيغت المجموعة من رقائق رفيعة من الكريستال والسيراميك المرصع بالألماس والحجارة الكريمة في توليفة ساحرة تتفجر بالكثير من الألوان المختلفة بحسب الزاوية التي ينظر إلى القطعة منها. 

 

المجموعة تضم عقدا من الذهب الأبيض رصع بقطع من الكريستال تشبه الشفرات أو بتلات الزهور رش عليها الغطاء الهولوغرافي وأطرت كل شفرة بالألماس. تتوسط العقد حبة من السفير الأصفر زنة 20.21 قيراط 
وهناك أيضا سوار من الذهب الأبيض صمم على الطريقة نفسها تخرج منه أنصاف أقمار من الكريستال المحددة بالألماس وتتربع فوقه حبة من التورمالين الزهري زنة 14.93 قيراط 

 

 

أحدث مجموعة مجوهرات راقية تطرحها الدار وهي Sixieme Sens تضم أفخر وأجمل الحجارة الكريمة في الطبيعة وتحفل بالخدع البصرية والأشكال الهندسية.
كما قدمت الدار في هذه المجموعة قطع مجوهرات يمكن تغييرها وارتداؤها بأكثر من طريقة 
كما يظهر جلياً في خاتم Parhelia الذي تزينه حبة من السفير قطع كابوشون زنة 21.51 قيراط الذي يمكن فصل أعلاه وارتداؤه كبروش. ورغم أن تصميم الخاتم هندسي الطابع إلا أنه يتميز بخروج ما يشبه أجنحة من الزمرد والألماس تماثل طيور الطاووس التي كان يصممها لوي كارتييه في مجوهراته خلال العشرينات من القرن الماضي.

 

 

 كعادتها كل عام  تقدم الدار الشريك الرسمي لمهرجان كان السينمائي مجموعة ريد كاربيت Red Carpet   وهذه السنة طرحت الدار مجموعة من التصاميم الفاخرة المستوحاة من الجنة والطبيعة الغناء سواء كانت أسطورية أو واقعية. 
ونفحت فيها الحياة على يد حرفيي الدار الذين يستخدمون حرفتهم للتعبير عن الغنى الحالم للمجموعة
ومن بين هذه الابتكارات التي تحتفي بالطبيعة الحالمة مجموعة مصنوعة من البلاتين خفيف الوزن الذي يسهل على الدار ابتكار أعقد التصاميم من دون أن تثقل على من ترتديها. 
كما يظهر في هذا العقد المصنوع من البلاتين والمرصع بحبوب الألماس إجاصي القطع زنة 30.28 قيراط وفي منتصفه تتربع حبة نادرة من الألماس خالية من الشوائب زنة 20.54 قيراط.

 

اقرئي  أيضاً:أجمل مجوهرات مرصعة بحجر الروبليت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى